جمعية تقدم خدمات طبية للمواطنين تحت شعار “معاً لأجل الإنسانية”

شام تايمز – زينب ضوّا

تتعدد المشاريع أو الجمعيات التي تهدف إلى مد يد العون للأشخاص المحتاجين ويبقى عمل الخير يجمعها، ومن هذه المشاريع مشروع جمعية “البارقية الطبي” الذي تأسس في 3 تشرين الثاني عام 2021.

رئيس مجلس إدارة الجمعية “أحمد عباس” أكد لـ “شام تايمز” أن فكرة المشروع بدأت من الأوضاع الصعبة التي تعيشها البلاد، ولتخفيف الأعباء المادية المترتبة على المرضى وخاصة في ظل الارتفاع الكبير التي تشهده البلاد في المعاينات الطبية أو في العمليات الجراحية أو تأمين الأدوات الطبية.

وأشار “عباس” إلى أن أهمية المشروع الطبي بشكل خاص تكمن في ظل توقف العمليات الباردة في المشافي الحكومية، نتيجة انتشار كورونا وإغلاق شبه تام للعمليات الباردة، ما يجبر المرضى للاتجاه إلى المشافي الخاصة ذات التكاليف باهظة الثمن أو تأجيل العمل الجراحي وبهذا تكون حياة المريض عرضة للخطر.

وأوضح “عباس” أن لدى الجمعية أكثر من ثلاثين طبيب وطبيبة وبكافة الاختصاصات الطبية، إضافة إلى مشافي خاصة ومخابر تحاليل طبية ودار أشعة وصيدليات ومستودع أدوات طبية.

وبين “عباس” أنه وحتى هذه اللحظة وبعد عشرين يوم من الانطلاقة وصل عدد المستفيدين إلى العشرات استفادوا بمعاينات طبية وبعمليات جراحية وبتحاليل طبية وصور أشعة.

وقال “عباس”: نعمل قريباً على تأمين دعم لجرعات السرطان وعمليات زراعة المفاصل والعمليات الطبية الحساسة.

ويقدم مشروع “البارقية” الطبي خدمات طبية شاملة معاينات طبية بكافة الاختصاصات الطبية، إضافة إلى عمليات جراحية، وتحاليل طبية وأدوية وصور أشعة.

ويقع مقر المشروع في بلدة “البارقية” بطرطوس، وحالياً تعمل الجمعية على افتتاح أول مركز طبي للمشروع في مدينة صافيتا والذي سيقدم العديد من الخدمات الطبية، علماً أن أمور تسهيل إصدار البطاقة الصحية الخاصة بالمشروع ستبصر النور قريباً.

شاهد أيضاً

“الصحة” تسجل 95 إصابة بفايروس كورونا

شام تايمز – متابعة سجلت وزارة الصحة، الجمعة، 95 إصابة بفايروس كورونا ما يرفع عدد …