سورية لفرنسا.. أنتم غير معنيين حتى بإبداء الرأي بشؤوننا الداخلية

شام تايمز – متابعة

اعتبر مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين، أن التصريحات التي أدلى بها المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية حول الانتخابات الرئاسية في سورية، لزوم ما لا يلزم.

وأكد المصدر في بيان، أن هذه الانتخابات شأن سيادي سوري بامتياز لا يحق لأي طرف خارجي التدخل به، مشدداً على أن المسؤول الفرنسي غير معني البتة حتى بإبداء الرأي، وأن السوريين وحدهم أصحاب القول الفصل فيه، لافتاً إلى أن توافد السوريين بكثافة إلى مراكز الاقتراع على امتداد العالم بما فيها باريس، يشكل الرد الأبلغ على هذه التصريحات.

وحمّل المصدر الحكومة الفرنسية المسؤولية الكاملة مع الدول المعادية لسورية، في سفك دم السوريين وتدمير منجزاتهم وفق هذه السياسات، إضافةً لمنع وصول الغذاء والدواء عنهم من خلال الدعم الذي قدمته للإرهاب، والإجراءات القسرية المفروضة على الشعب السوري.

وشدد المصدر على أن المقاربات الخاطئة للحكومة الفرنسية في سورية، لن تستطيع إعاقة عملية توطيد الاستقرار في سورية، وأن عليها أن تعلم أن عجلة الزمن لن تعود إلى الوراء، وأن عهد الانتداب قد ولى إلى غير رجعة، مؤكداً أن الشرعية في سورية اليوم يمنحها السوريون وحدهم، وليس المندوب “اللاسامي” القابع في باريس.

وكان المتحدث باسم الخارجية الفرنسية، اعتبر مؤخراً أن الانتخابات الرئاسية التي ستجري في سوري خلال الأيام المقبلة باطلة ولا شرعية لها، زاعماً أنها تفتقر للمعايير اللازمة ولا تسمح بالخروج من الأزمة .

يُذكر أن السفارات السورية في الخارج ومن بينها الموجودة في باريس فتحت، الخميس 20 أيار، صناديق الاقتراع أمام المواطنين السوريين المقيمين في الخارج، للمشاركة في الانتخابات الرئاسية لعام 2021، وسط إقبال كثيف على المشاركة، فيما سيكون يوم 26 أيار موعداً لإجراء انتخابات الداخل.

شاهد أيضاً

تحديد أسعار العدادات لسيارات الأجرة “التكاسي”

شام تايمز – دير الزور – مالك الجاسم صدق المكتب التنفيذي خلال اجتماعه، أمس الأحد، …