ندوة حوارية بدمشق تحت عنوان “الانتخابات الرئاسية تحصين للسيادة الوطنية السورية”

شام تايمز – متابعة

أقام “ملتقى الشام الثقافي” بدمشق ندوة حوارية بعنوان “الانتخابات الرئاسية تحصين للسيادة الوطنية السورية”، في مجمع صحارى السياحي، بمشاركة عدد من الشعراء.

وأكد رئيس مجلس إدارة الملتقى “كنان شلي” على ضرورة المشاركة في الانتخابات الرئاسية السورية، بعد عقد من الحرب التي شُنت على سورية، فداءً لدماء السوريين التي قُدمت في تلك الحرب.

بدورها الإعلامية “لبنى مرتضى” قالت: “صامدون بعد عشر سنوات نتكئ على اليد الواحدة والنبض الواحد وكلمة الحق الواحدة”.

من جهته أشار الباحث “الأرقم الزعبي” إلى أن عناصر السيادة الوطنية تتمثل بالجيش العربي السوري الذي يمثل أحد رموز السيادة، لذلك شاهدنا محاولات فاشلة لخلق جيوش غير نظامية، وتغيير العلم الوطني بأعلام لها دلالات دينية وأخرى سياسية وأخرى عرقية، والأخطر علم المحتل.

وأضاف “الزعبي” أن الأهم هو الدستور الذي يعد القانون الأسمى، حيث جرت محاولات لتعطيله، وبالتالي الاعتداء على المؤسسة السيادية الأولى ومحاولة تعطيل الاستحقاق الرئاسي.

وتحدث د. “وائل خطار” عن أهمية الوعي وأن المعركة الأساسية في مواجهة الجهل والتخلف، قائلاً: “عانينا من قلة الوعي في بداية الحرب على سورية، وكل من مارس أعمالاً إرهابية كانت نتيجة قلة الوعي، ومن غُرر بهم بداية الحرب هم قليلو الوعي والعقل والجهلة”.

وأشار اللواء “محمد العلي” إلى أن الوطنية ظاهرة نفسية اجتماعية قوامها حب الوطن أرضاً وأهلاً، والسعي إلى خدمة مصالحه، لافتاً إلى أن الانتماء الوطني من أهم أنواع الانتماء، وعندما يحافظ الإنسان على انتمائه لوطنه وأرضه يتمكن من تحقيق مفهوم ومعنى الانتماء الذي يرتبط بتحقيق مفهوم المواطنة.

بدوره د. “حسن حسن” تحدث عن النفاق الأوربي الذي يدعي الديمقراطية ومناصرة حقوق الإنسان، قائلاً: “منعوا المواطن السوري الموجود هناك من ممارسة حقه الشرعي وهذا اعتداء على الحقوق الشخصية للمواطن السوري”.

شاهد أيضاً

فوائد مذهلة لتناول البابونج الساخن بانتظام.. تعرف عليها

شام تايمز – متابعة كشفت دراسة طبية بريطانية، أن تناول شراب البابونج الساخن بانتظام يساعد …