“رنا الصوّا”: هدف الزيارة لدار “الرحمة” هو دعم الأطفال وإسعادهم والتأكيد على أننا متواجدين دائماً إلى جانبهم

شام تايمز – لينا فرهودة 

بمناسبة حلول العيد ومع انتهاء شهر رمضان المبارك، زار سيدات النادي الدبلوماسي في سورية دار “الرحمة” لرعاية الأيتام التابع لجمعية الأنصار الخيرية، بحضور الرئيس الفخري للنادي الدبلوماسي عقيلة وزير الخارجية السيدة “شكرية مقداد”، والرئيس الحالي للنادي عقيلة السفير الليبي السيدة “آية بن شعبان”، وذلك في مقر الدار بدمشق.

وتحت شعار “لبسة العيد هي علينا”، قدّم سيدات النادي المشاركين مجموعة من الهدايا للأطفال المقيمين بالدار حيث تم توزيعها على 180 طفلة من فتيات الدار و44 طفل من الذكور، كما أجرين جولة على بعض الشقق التي يسكنها الأطفال مع أمهاتهم.

كما قدّم أطفال الدار مجموعة من العروض الفنية والشعرية احتفاءً بالزيارة، كما قدموا عروض إهداءً لأطفال غزة.

أكدت “رنا الصوا” مسؤولة إعلامية في السفارة الليبية أن النادي الدبلوماسي في سورية استوحى فكرة زيارة دار “الرحمة” لرعاية الأيتام من خلال شهر رمضان المبارك، لذلك قرّر سيدات النادي المشاركة في إدخال الفرحة إلى قلوب أطفال الدار والمشاركة في تقديم “لبسة العيد”.

وأوضحت “الصوّا” أنه تم توزيع الهدايا على 240 طفل يتيم من المقيمين في دار “الرحمة”، إضافةً إلى تقديم هدايا رمزية للأمهات المشرفين في الدار، مضيفةً: “يكمن هدف النادي من خلال تقديم هذه الهدايا البسيطة في زرع البسمة على وجوه الأطفال، ودعمهم معنوياً لمنحهم الشعور بالأمان، والتأكيد على أننا متواجدين دائماً إلى جانبهم”.

وبدأ النادي الدبلوماسي بسورية، نشاطه منذ أكثر من ثلاثين عاماً، تحت رعاية وزارة الخارجية والمغتربين، حيث يضم أعضاء من السلك الدبلوماسي، من زوجات السفراء والقائمين بالأعمال المعتمدين لدى الجمهورية العربية السورية، أو أعضاء المنظّمات الدولية وزوجات القناصل الفخرية، والرئيس الفخري للنادي الدبلوماسي عقيلة وزير الخارجية السيدة “شكرية مقداد”، كما يرأس النادي الحالي عقيلة السفير الليبي السيدة “آية بن شعبان”.

وتأسست دار الرحمة لرعاية اليتيمات عام 2007، وهي تتبع لجمعية الأنصار الخيرية، وتختص بتقديم الرعاية النفسية والتربوية والاجتماعية والتعليمية للفتيات اليتيمات من كافة الأعمار، كما تقدم خدمات الرعاية الصحية وأنشطة ترفيهية وتعليمية ودورات لتحفيظ القرآن الكريم.

وتتناول شبكة “شام تايمز” منذ تأسيسها عام 2007م أهم الأخبار الفنية والسياسية والصحية والاجتماعية والاقتصادية والرياضية محلياً ودولياً.

وتهتم “شام تايمز” بالرعاية والتغطية الإعلامية للنشاطات والفعاليات في المجالات كافة داخل سورية وخارجها.

شاهد أيضاً

الرئيس “الأسد”: المشاريع الصغيرة أكثر ملاءمة للبيئة الاقتصادية والمالية السورية

شام تايمز – متابعة تركّز حوار الرئيس “بشار الأسد” مع ممثلي صندوق التعاضد الاجتماعي والتنمية، …