اكتشاف في الدماغ قد يساعد في مكافحة السمنة

شام تايمز -متابعة

اكتشف باحثو معهد “Aberdeen Rowett”، في المملكة المتحدة، مجموعة محددة من الخلايا الدماغية التي تتحكم في وزن الجسم ويمكن تسخيرها للحد من تناول الطعام، وفقاً لمصادر.

وتصنع مجموعة الخلايا المكتشفة مادة كيميائية تسمى “GABA” تتمثل وظيفتها الأساسية في منع الإشارات في الدماغ.

وقال الدكتور “بابلو بلانكو مارتينيز دي مورنتين” الذي قاد الدراسة أثناء وجوده في معهد “Rowett”: “وجدنا علاقة جديدة بين مجموعة فرعية من الخلايا العصبية غير المدروسة في جذع الدماغ المستشعرة لاستهلاك الطعام، والتي توقف عمل الخلايا العصبية الأولية للجوع في جزء آخر من الدماغ، ويستخدم هذا الاتصال مادة GABA الكيميائية ويفتح هذا الاكتشاف إمكانية تفعيل استراتيجيات جديدة لتنظيم الوزن”.

واستخدم فريق البحث مجموعة من التقنيات المتطورة، بما في ذلك تسجيل نشاط الخلايا المفردة وقياس التغيرات في تناول الطعام اليومي ووزن الجسم لدى الفئران، لتحقيق هذا الاكتشاف.

وقالت البروفيسور “لورا هيسلر” من معهد جامعة “Rowett”: “نحن نعلم أن الدماغ يتحكم في تناول الطعام، ولكن كيف يفعل ذلك لم يتم تحديده بشكل كامل، حددنا مجموعة من الخلايا داخل الدماغ التي يمكن تسخيرها لتقليل تناول الطعام ووزن الجسم، إحدى الطرق تتمثل في تثبيط نشاط الخلايا التي تتحكم في الجوع”.

وأضافت “هيسلر”: “إحدى السمات المثيرة للاهتمام لـGABA الموجودة في جذع الدماغ هي أن عقار السمنة الموصوف على نطاق واسع، liraglutide، يستخدمها لتقليل تناول الطعام، واكتشفنا أن تفعيل GABA يقلل من تناول الطعام دون التسبب في الغثيان، وهو أحد الآثار الجانبية الشائعة غير المرغوب فيها لـliraglutide”.

وقال الباحثون”: إن “النتائج هذه قد تمهد الطريق لتطوير المزيد من أدوية الحد من تناول الطعام ووزن الجسم عن طريق معالجة الجوع، دون التسبب في الغثيان”.

شاهد أيضاً

الأعلاف تخفض سعر مبيع مادة النخالة لمربي الثروة الحيوانية

شام تايمز- متابعة خفضت المؤسسة العامة للأعلاف سعر مبيع مادة النخالة لمربي الثروة الحيوانية لكل …