غوتيريش يدعو إلى وقف دائم لإطلاق النار في غزة

شام تايمز – متابعة

دعا الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيريش” إلى وقف دائم لإطلاق النار في قطاع غزة، والسماح بإدخال المساعدات إليه، مشيراً إلى ضرورة رفع الحصار الإسرائيلي عن القطاع، وإنهاء الاحتلال للأراضي الفلسطينية.

وقال “غوتيريش” في رسالة بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني الموافق للتاسع والعشرين من تشرين الثاني: “يأتي يوم التضامن هذا العام، بينما يعيش الشعب الفلسطيني واحداً من أحلك الفصول في تاريخه، وإنني أشعر بالفزع من الموت والدمار اللذين اجتاحا المنطقة فباتت تئن من فرط الألم والويل والكمد”.

وأضاف “غوتيريش”: “الفلسطينيون في غزة يعانون من كارثة إنسانية، حيث أجبر زهاء 1.7 مليون منهم على ترك ديارهم، غير أنه ما من مكان آمن يمكنهم اتخاذه ملاذاً، وفي الوقت نفسه، ثمة خطر من تصاعد الحالة في الضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية، إلى حد الخروج عن السيطرة”.

وتابع الأمين العام للأمم المتحدة: إن “هذا اليوم هو يوم لإعادة تأكيد التضامن الدولي مع الشعب الفلسطيني، وحقه في العيش بسلام وكرامة، ويجب أن يبدأ ذلك بوقف إنساني لإطلاق النار يمتد لأجل طويل، وبالسماح بوصول المعونة المنقذة للحياة دون قيود، وحماية المدنيين، ووقف انتهاكات القانون الدولي الإنساني، ويجب أن نكون متحدين في المطالبة بإنهاء الاحتلال ووقف الحصار المفروض على قطاع غزة”، مؤكداً ضرورة إيجاد تسوية للقضية الفلسطينية على أساس قرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي.

وتقدم الأمين العام للأمم المتحدة بخالص التعازي لآلاف الأسر المكلومة لفقد أحبائها، بما يشمل أسرة الأمم المتحدة، التي قتل عدد من موظفيها في غزة في أكبر خسارة في أرواح أفراد المنظمة الدولية على امتداد تاريخها، داعياً المجتمع الدولي إلى زيادة دعم وكالة الأونروا التي تمثل شريان حياة لا غنى عنه للفلسطينيين، حيث تقدم الدعم الحيوي لملايين اللاجئين.

وشدد “غوتيريش” على أن الأمم المتحدة لن تتوانى في التزامها تجاه الشعب الفلسطيني، قائلاً: “فلنقف اليوم، وكل يوم، متضامنين مع تطلعات الشعب الفلسطيني، لإحقاق حقوقه غير القابلة للتصرف، وبناء مستقبل ينعم فيه الجميع بالسلام والعدل والأمن والكرامة”.

شاهد أيضاً

الصين تجدد معارضتها للتدخل الأمريكي في شؤونها

شام تايمز – متابعة نددت الصين بزيارة وفد أمريكي إلى جزيرة “تايوان” الصينية، ووصفتها بأنها …