رئيسي لبابا الفاتيكان: دعم شعب فلسطين المظلوم هو ممارسة لتعاليم جميع الديانات السماوية

شام تايمز – متابعة

أكد الرئيس الايراني “ابراهيم رئيسي” أن دعم شعب فلسطين المظلوم هو ممارسة لتعاليم جميع الديانات السماوية، مشدداً على أن الجرائم المروعة وغير المسبوقة التي ارتكبها الكيان الصهيوني الغاصب في قطاع غزة هي أكبر إبادة جماعية في القرن الحالي.

وأوضح “رئيسي” في اتصال هاتفي، أمس الأحد، مع البابا فرنسيس بابا الفاتيكان أن جرائم الصهاينة بحق نساء وأطفال غزة المضطهدين والمجازر التي يرتكبها الاحتلال ومن بينها ما جرى في مستشفى المعمداني، نموذج واضح للجرائم ضد الإنسانية.

وأشار “رئيسي” إلى أن قصف كنيسة في غزة وتدمير التراث التاريخي الفلسطيني هو أحد الأمثلة على ممارسات الفصل العنصري التي تتم بدعم أمريكي، وعدد من الدول الأوروبية.

وشدد الرئيس الإيراني على ضرورة تقديم الدعم للشعب الفلسطيني، منوهاً بموقف الفاتيكان الداعي لوقف العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة.

من جهته أكد البابا فرنسيس دعمه للشعب الفلسطيني المظلوم والسعي لوقف العدوان الإسرائيلي على غزة، قائلاً: “سأبذل كل ما في وسعي لوقف الهجمات الإسرائيلية، ومنع وقوع المزيد من الضحايا من النساء والأطفال في غزة”.

شاهد أيضاً

الخارجية الإيرانية: ضرورة التزام الولايات المتحدة بتعهداتها في مجال حقوق الإنسان

شام تايمز – متابعة أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية “ناصر كنعاني” على ضرورة أن …