إعلاميات سورية يرجحن “راقصي السامبا” للفوز بمونديال 2022

شام تايمز – صفوان الهندي:

تعيش سورية كبقية دول العالم على وقع مونديال 2022 ويتسمر أغلب السوريين بمختلف أعمارهم ومستوياتهم الثقافية والمهنية أمام شاشات التلفزة وعلى الأنترنت لمتابعة هذا الحدث العالمي الذي يقام للمرة الأولى على أرض عربية ولعل نجمات الإعلام لسن بمعزل عن هذه الحمى التي أصابت كل العالم , توجهنا إلى مجموعة من الإعلاميات عن انطباعاتهن حول هذا الحدث الكروي ومدى تفاعلهن معه، ومن يشجعن؟

دانا عواد: أشجع ألمانيا وفرنسا الأفضل
ترى الإعلامية دانا عواد عضو لجنة الصحفيين الرياضيين أنه من الصعب الرهان على منتخب معين في هذه البطولة، أو التنبؤ بأنه الأقدر على الفوز باللقب، فغالبية المنتخبات على مستوى عال من الإحترافية والتميز في اللعب، وقالت أنها تشجع ألمانيا وترشحها مع فرنسا للفوز باللقب.
وأرجعت الزميلة دانا تشجيعها المنتخب الألماني وترشيحه للفوز باللقب إلى أنه منتخب عريق وله تاريخ في هذا البطولة،إلا أنّ حظوظه حتى الآن لاتبشر بالخير مؤكدة أنّ المونديال في دوره الأول حفل بالكثير من المفاجآت كخسارة الأرجنتين مع السعودية التي أنهت سلسة مباريات تواصلت عبر 36 لقاء لم يعرف خلالها المنتخب الأرجنتيني الخسارة في أي لقاء ودي أو رسمي، وهي أفضل سلسلة في تاريخه الكبير، ليدخل البطولة وهو مرشح بقوة للفوز بكأس العالم.

سالي شار تتوقع فوز البرازيل
الإعلامية سالي شار تشجع المنتخب البرازيلي للفوز بالبطولة نظراً لقوة لاعبيه وتمتعهم بلياقة بدنية عالية ومهارات ممتازة ، وهذا المنتخب لا يعتمد على الحظ في اللعب، بل يخطط جيداً لكل مبارة على حدة.
ونوهت شار بأنّ المنتخب الفرنسي أيضاً من المنتخبات القوية المرشحة بقوة للمنافسة على اللقب، لكنها ترجح كفة البرازيل.

لينا جنيدي: البرازيل لها سحر خاص
كذلك اختارت المذيعة في إذاعة وقناة سوريانا أف أم لينا جنيدي المنتخب البرازيلي لتشجيعه في كأس العالم لما له من بريق وسحر خاص في لعب الكرة وأنه سيحرز الكأس بعد خوض المباراة النهائية مع المنتخب الإسباني حسب توقعاتها.
وأشارت جنيدي إلى أنّ البطولة حملت حتى الأن الكثير من المفاجآت من انتصار المنتخب السعودي على المنتخب الارجنتيني بهدفين لهدف وأدائه المشرف أمام بولندا رغم الخسارة بثنائية نظيفة مروراً بفوز المنتخب الياباني على المنتخب الألماني بهدفين لهدف وجميع المباريات حملت الكثير من التشويق والإثارة حيث أنّ مستوى المنتخبات المشاركة متقارب بشكل كبير ويعود ذلك إلى الروح والمعنويات العالية التي تدخل بها المنتخبات غير المرشحة أمام المنتخبات الكبيرة والتي تعوض بها الفوارق الفنية والتكتيكية.

عفاف علي: أشجع منتخب راقصي السامبا
الإعلامية الرياضية في صحيفة الوحدة باللاذقية عفاف علي قالت أنها تتابع نهائيات كأس العالم بكرة القدم بشغف كبير فهي تحب وتعشق كرة القدم وللمونديال سحره ونكهته الخاصة ، فنحن نعيش على مدى شهر كامل أياماً لاتنسى من المتعة الكروية والإثارة والندية والتشويق .
وتابعت الزميلة عفاف:أشجع وأحب منتخب راقصي السامبا المنتخب البرازيلي الأجمل والأروع في العالم فلكرة القدم البرازيلية سحرها الآخاذ والخاص وبريقها الذي لا يخبو ولم يغب عن أي مونديال حتى الآن والبطولة الحالية شهدت عدة مفاجأت لم تكن متوقعة والمستوى رائع ومميز وشهدنا عدة مباريات قمة في المتعة والإثارة , أتمنى أن يصل منتخب البرازيل إلى المباراة النهائية ويتوج باللقب ويحقق النجمة السادسة ولكن أعتقد أن هناك منتخبات قوية أكثر مثل فرنسا وإسبانيا والبرتغال والأرجنتين , وأتوقع أن تكون المباراة النهائية ببن فرنسا وإسبانيا أو محتمل جداً أن يكون النهائي بين الأرجنتين والبرتغال.

نجود يوسف: البرازيل الأقدر
عندما سألناها أي الفرق التي تشجعها وتتوقع فوزها في مونديال 2022 ، أجابت المذيعة نجود يوسف من إذاعة نينار أف أم سريعاً: البرازيل، لأنه منتخب صاحب مدرسة في كرة القدم، ويتمتع بقدر كبير من الثقة بالنفس، وهذا عامل مهم جداً للفوز، إضافة إلى المهارات العالية التي يتمتع بها لاعبوه.
وتوقعت الزميلة نجود فوز راقصي السامبا باللقب وأنها تتمنى وصول أحد المنتخبات العربية لمراحل متقدمة من الكأس.

يارا فايز صقر: البرتغال.. البرتغال
توقعت المذيعة في الفضائية السورية يارا فايز صقر فوز المنتخب البرتغالي بكأس العالم 2022، نظراً لكونه واحد من أكثر المنتخبات تنظيماً على مستوى اللعب في الملعب، مؤكدة أنّ الروح الجماعية التي تسيطر علي الفريق البرتغالي دائماً ما تصل به إلى تحقيق نتائج إيجابية ، لافتاً إلى أنّ الساحر كريستيانو رونالدو سوف يحقق المعجزة مع زملائه ، ويعودون إلى بلادهم من الدوحة بالكأس بعد أن يمتعوا جماهير العالم باللعب المدروس، وليس القائم على الحظوظ.

سلمى عودة: التاريخ والحاضر في صف
التاريخ والحاضر يرشحان المنتخب البرازيلي للفوز بالمونديال، كان هذا رأي المذيعة في قناة الإخبارية السورية سلمى عودة، والتي تؤكد أنه تحب هذا المنتخب لما له من باع طويل في إحراز البطولات ، كما أنه يضم مجموعة من أفضل اللاعبين على مستوى العالم وتشكيلة الفريق في هذا المونديال مبشرة بالخير متمنية فوزه بالكأس كما أن المنتخبات العربية ملفتة في هذا المونديال.
وأشارت الزميلة سلمى إلى أنّ العالم، يستمتع بمباريات مونديال 2022 منذ انطلاقته إلا أنّ الجدل بشأن هذه البطولة، لم يتوقف حتى الآن، مما يجعله من أكثر المنافسات التي تعرضت للتسييس عبر تاريخ بطولات كأس العالم لكرة القدم وهذا ما دفع العديد من الشخصيات الرياضية والسياسية في العالم للدعوة للتوقف عن عن هذا الأمر، وجعلها مناسبة للتقارب بين شعوب العالم والاستمتاع بكرة القدم.

سهير محمود: أشجِّع الأرجنتين وميسي أسطورة
أشجع الأرجنتين وميسي أسطورة وأحياناً الحظ يلعب دوراً في عدم التوفيق , مونديال 2022 حقل بالكثير من المفاجآت ولم أشعر بأنّ مستوى المنتخبات قوياً بشكل عام كما المونديالات السابقة, وفي المقابل هناك منتخبات عربية قدّمت مستوى غير مسبوق في الأداء وحاولت تقديم جهود تحترم عليها صراحة, المفاجأة كانت الماكينات الألمانية الحظ لم يحالفها ومستواها كان الأضعف على عكس المتوقع, عاطفياً أتمنى أن تصل الأرجنتين للنهائي وتنال الكأس كوني أشجعها منذ الصغر ومعجبة بأدائها لكن عملياً البرازيل أو البرتغال حظوظها أكبر لتكون صاحبة اللقب

شاهد أيضاً

الاتحاد الرياضي يعلن تعليق كافة الأنشطة الرياضية

شام تايمز – متابعة أعلن الاتحاد الرياضي العام تعليق جميع الأنشطة والفعاليات الرياضية حتى إشعار …

+10
°
C
H: +11°
L: +
دمشق
الثلاثاء, 03 كانون الثاني
أنظر إلى التنبؤ لسبعة أيام
الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد الاثنين
+13° +15° +15° +14° +14° +13°
+ + + + + +