الأرجنتين تحافظ على خلو سجلها من الهزائم في تصفيات المونديال بتعادل سلبي مع باراغواي

فشلت الأرجنتين في التسجيل لأول مرة منذ يونيو 2019 لكن التعادل بدون أهداف مع مضيفتها باراغواي أمس الخميس حافظ على سجلها الخالي من الهزائم في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم 2022.

ولعب المنتخب الأرجنتيني 23 مباراة بدون هزيمة تحت قيادة المدرب ليونيل سكالوني ويحتل المركز الثاني في التصفيات خلف البرازيل التي هزمت فنزويلا 3-1.

وتتأهل الفرق الأربعة الأولى تلقائيا إلى نهائيات قطر العام القادم بينما يخوض صاحب المركز الخامس مواجهة فاصلة ضد فريق من قارة أخرى.

ولعبت الأرجنتين بدون المهاجم لاوتارو مارتينيز وقدم ليونيل ميسي مباراة هادئة على غير العادة وافتقدت المواجهة الإثارة، خاصة في الشوط الأول.

وأتيحت للضيوف الفرص الأخطر لكن منتخب باراغواي دخل أجواء المباراة في الشوط الثاني واختبر الحارس الأرجنتيني إميليانو مارتينيز أكثر من مرة.

وأجرى سكالوني خمسة تغييرات في الشوط الثاني وأصبحت المباراة أكثر إثارة.

وتصدى أنطوني سيلفا حارس باراغواي بطريقة رائعة لمحاولة من البديل أليخاندرو جوميز قبل 12 دقيقة على النهاية وفي الجهة الأخرى أطاح كارلوس جونزاليس بالكرة فوق العارضة مع تبقي ثلاث دقائق على النهاية.

وتلتقي الأرجنتين في مباراتها القادمة مع أوروغواي (10 أكتوبر) وبيرو (14 أكتوبر) على أرضها، بينما تلعب باراغواي خارج الديار ضد تشيلي يوم الأحد ثم بوليفيا يوم الخميس.

شاهد أيضاً

فوز الحرية على عمال حماة في دوري الدرجة الأولى بكرة القدم

فاز نادي الحرية على عمال حماة بهدف دون مقابل في المباراة التي جمعتهما على أرض …