بعد وفاة مصاب بالفطر الأسود في العراق.. معلومة “قاتلة” بانتقاله إلى سورية!

شام تايمز – متابعة

أعلنت وزارة الصحة العراقية، الثلاثاء، عن وفاة أول مصاب بالفطر الأسود، الذي يبلغ من العمر 51 عاماً وإصابة 4 آخرون وجميعهم يتم علاجهم حالياً في مشافي محافظة “ذي قار” جنوب العراق، بحسب ما ذكرت وكالات أنباء.

ونشرت بعض الصفحات والمواقع الالكترونية معلومات خاطئة، تشير إلى خطر وصول المرض إلى سورية باعتبار العراق منطقة حدودية مع البلاد.

وفي التقارير المسجّلة، بدأ الأطباء في الهند أوائل شهر أيار الماضي، بدق ناقوس الخطر بشأن الإصابة بمرض “الفطر الأسود”، والعديد من المصابين بهذه العدوى هم مرضى فيروس “كورونا” المستجد، أو الذين وضعفت أجهزتهم المناعية بعد تخلّصهم من الفيروس، أو الذين يعانون من أمراض كامنة أبرزها “مرض السكري”.

وعن كيفية الإصابة به وأعراضه، ينتج “الفطر الأسود” عن العفن الموجود في البيئات الرطبة مثل التربة أو السماد، ويمكن أن يهاجم الجهاز التنفسي، وهو غير معدي ولا ينتقل من شخص لآخر.

وبحسب مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها بالولايات المتحدة، فإنه يمكن أن تسبب عدة أنواع من الفطريات المرض، وهذه الفطريات ليست ضارة لمعظم الناس، ولكن يمكن أن تسبب التهابات خطيرة لأولئك الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة.

يشار إلى أن الأدوية الأكثر شيوعاً لعلاج الفطر الأسود “أمفوتيريسين بي”، وهو دواء يستخدم حالياً في الولايات الهندية لمكافحة تفشي المرض، فيما يتزايد الطلب في الهند على العقار، لكنه يشهد نقصاً في توافره بسبب عدم توقع المستشفيات استقبال عدد كبير من الحالات المصابة بـ”الفطر الأسود”، بحسب ما نقلت وكالات.

شاهد أيضاً

قطاع الأدوية في خطر.. والمواطن يدفع الثمن!

شام تايمز – مارلين خرفان علت أصوات أصحاب معامل الأدوية خلال اجتماعهم مع رئيس المجلس …