عرفاناً ودعماً.. الأمم المتحدة تعرض قصة الحكم السوري الدولي ربا زرقة

أقام مكتب الأمم المتحدة في جنيف معرضاً افتراضياً للصور تحت عنوان “ليست مهنة امرأة”، بمناسبة عيد العمال العالمي، اختار له العديد من نساء العالم العاملات عرفاناً ودعماً لهن ومن بينهن السورية حكم كرة القدم الدولي ربا زرقة، نموذجاً للمرأة السورية العاملة التي تخوض مع الرجل أصعب المهن.
وأرفق مكتب الأمم المتحدة في جنيف على صفحته صورة للحكم زرقة وعرف بها بالقول: «إنها أول امرأة آسيوية تحصل على شارتين دوليتين في كرة القدم وكرة الصالات كما كانت عضواً في المنتخب الوطني لكرة القدم للسيدات وأصبحت حكماً فيما بعد، وفي عام 2017 حصلت ربا على شارة التحكيم الدولية من الاتحاد الدولي لكرة القدم – الفيفا».
وحملت الحكم زرقة رايات التحكيم باقتدار وكفاءة وإيمان مطلق بأنها قادرة كما كل النساء السوريات على أن يؤدين دورهن بأفضل وجه , وبشجاعة وحكمة وعدل قادت العديد من مباريات كرة القدم ونجحت في مهمة كانت حكراً على الرجال.
وتعتبر زرقة أول امرأة آسيوية تحصل على شارتين دوليتين في كرتي القدم للصالات والعشب.. دخلت عالم الرياضة من باب ألعاب القوى في صفوف نادي المحافظة منذ عام 1995 ثم انتقلت إلى كرة القدم وتمّ اختيارها للمنتخب الوطني لكرة القدم النسائية..انتقلت بعدها إلى التحكيم في عام 2006 وشاركت في جميع الدورات والاختبارات التي أقامها “الفيفا” والاتحاد الرياضي العام، ونالت أول شارة دولية للتحكيم في الصالات عام 2011 ثم نالت الشارة الدولية للتحكيم على الملاعب العشبية عام 2015 اختصاص حكم مساعد.. وفي العام 2017 نالت شارة التحكيم الدولية للنحبة من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) .

شاهد أيضاً

نابولي يكتسح أودينيزي بخماسية ويقترب من التأهل لدوري الأبطال

ارتقى نابولي للمركز الثاني في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم، وخطا خطوة عملاقة لحجز …